أدعية

الرد على عظم الله اجركم في السنة

الرد على عظم الله اجركم في السنة

الرد على عظم الله اجركم في السنة، إن الموت و الوفاة لجميع الكائنات الحية هو سيء مقدر و مفروض علينا، فالخلود و الكمال لله وحده، لا يشرك به أحدا من خلقه، و برغم معرفة حقيقة الأمر و أنه شيء مفروغ و لا بد منه، إلا أننا لا نتمالك أنفسنا و نحزن و نتألم لفقد أحبائنا و من كنا نعتبرهم قريبين من القلب و لا نتخيل الحياة دونهم، فلا نجد بيدينا سوى تداول بعض كلمات التعزية.

ما هو الرد على عظم الله اجركم

إننا نتخير طيب العبارات و أفضلها لمواساة أهل الفقيد المتوفي، و هناك الكثير من العبارات المتوافرة بمواقع التواصل الإجتماعي، و منها أجرنا و أجركم عظيم، عظم الله أجورنا و لكم جزيل الأجر، و شكر الله سعيك ، و بوركت و شكر سعيك، و تقبل الله منا و منكم أفضل الأعمال، و الدوام و البقاء لرب العباد، و شكر الله سعيك يالعزيز، و أجرنا و أجركم مشكور، و عظم لنا و لكم الثواب و الأجر و غيرها من عبارات المواساة و التضامن ما بين المسلمين، فنحن نجد أفضل الدعاء هو ” أحسن الله عزاءك ، و عظم الله أجرك.

الرد على عظم الله اجركم في السنة
الرد على عظم الله اجركم في السنة

ماذا يقال لاهل الميت في السنة

التعزية من الأشياء الواجبة و المشروعة على المسلمين و عبادة مستحبة عند الله سبحانه و تعالى ، و تعني المواساة و التصبر ، و من العبارات المأخوذة عن السنة النبوية ” إن لله ما أخذ وله ما أعطى ، وكل عنده لأجل مسمى ، فلتصبر وتحتسب ” ، و العديد من القصص عن الرسول كما قال ” اللهم اخلف جعفرا في أهله ، هذا عدا عن كلمة البقاء لله ، و عظم الله أجركم ، و أسأل الله أن يحسن عزائكم وكل ما على الكون لأجل مسمى، و الأكثر قول إنا لله و إنا إليه راجعون .

إقرأ أيضا:الرد على حياك الله على القهوة
الرد على عظم الله اجركم في السنة
الرد على عظم الله اجركم في السنة

متى نقول عظم الله اجركم

إن عبارة عظم الله أجركم من أكثر العبارات المتداولة في التعزية و المواساة، و أكثرها دلالة على الحزن و بحالات الوفاة، و يكمن تميزها لدلالتها على المشاركة و تشاطر مشاعر الحزن و الأسى على المصاب الجلل، و بشكل عام تقال بالمواقف الحزينة، و لكن بشكل خاص و أعم بحالات الوفاة، لمساندة أهل الفقيد في مصيبتهم بدار العزاء و المياتم، و كثيرا ما يتبعها إنا لله ما أخذ و ما أعطى، و من عبارات التعزية:

  • البقاء لله والدوام لله وانا لله وانا اليه راجعون
  • اللهم اغفر له وارفع درجته في المهديين
  • اللهم اغفر له وادخله مدخل كريما

افضل ما يقال في التعزية

التعزية بحد ذاتها ليست عبارة عن ألفاظ مخصوصة ، بقدر ما هي محسوسة، فما هي إلا عبارة عن حمل المصاب على الصبر و السلوان، فيكفي بأن يقول الشخص المعزي كلمات مواساة نابعة من القلب للدلالة على الدعم و المساندة للشخص المصاب، و الشعور بألمه و بمصابه العظيم، و أفضل ما يقال هو ” أحسن الله عزاءك و جبرك في مصيبتك و غفر الله للميت ” و مهما كان ما ستقوله عليك فقط الشعور بالمصاب في مصابه الأليم و منحه القوة للتحمل و الصبر و إجتياز المحنة بالصبر من الله و محتسبا عند الله الأجر و الثواب .

إقرأ أيضا:كم عدد الأنبياء والرسل عامة الذين ذكروا بالقرآن والذين لم يذكروا؟

 

النبي صلى الله عليه وسلم وصف الذين يقومون بالتعزية مثل الجسد الواحد، يقفون بجانب بعضهم البعض في الافراح والاحزان وعند المصائب يبرز دور المسلم لاخيه المسلم بالتخفيف عنه ومواساته في احزانه.

السابق
نموذج شهادة خبرة للوظائف الادارية 2023
التالي
الرد على قول عاشت الاسامي