تجربتي

تجربتي مع الصلاة على النبي 1000 مرة وثوابها

تجربتي مع الصلاة على النبي 1000 مرة وثوابها

تجربتي مع الصلاة على النبي 1000 مرة وثوابها، فقد دلنا وحثنا الله سبحانه وتعالى ورسوله على الصلاة على النبي في كل وقت وفي كل حين، حيث أنها من أفضل العبادات التي يجب ويستحب أن تلازم المسلم أينما حل، حتي يتحصل على الخير الوفير وبالأخص على شفاعة النبي العدنان عليه الصلاة والسلام، كما أنه من خلال التجارب ومن خلال السنة النبوية المطهرة فإن لها سحر عظيم ومبهر في تحقق ما يتمنى الإنسان، ويسعى للحصول ليه، كما أنه لا يخفى على أحد أبدا أن فيها تعظيم لله سبحانه ولرسوله وأوامره أيضا، فهي سبب استجابة الدعاء وقبوله.

تجربتي مع الصلاة على النبي 1000 مرة وثوابها
تجربتي مع الصلاة على النبي 1000 مرة وثوابها

شاهد ايضا: تجربتي مع بذور الشيا والماء للتنحيف

معنى الصيغة الإبراهيمية

حال بدء الصلاة الابراهيمية اللهم صلى على محمد، تعني الطلب من الله سبحانه وتعالى أن يصلي على نبيه محمد صلى الله عليه وسلم، ومنى الصلاة ليه هي الثناء عليه في الملأ الأعلى، ويقصد بقوله وعلى آل محمد أي على أتباع وأمة سيدنا محمد عليه الصلاة والسلام، أما قوله كما صليت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم أي أنه كما صليت على سيدنا إبراهيم وأثنيت عليه في الملأ الأعلى، صلي على أمته وعلى أتباعه وملته، كما أنه يقصد ببارك الله على محمد وآل محمد أي أنه طلب البركة والزيادة من الله جل وعلا على النبي محمد صلى الله عليه وسلم وعلى أتباعه وملته.

إقرأ أيضا:تجربتي مع فطريات المهبل للحامل

الصيغة الإبراهيمية للصلاة على النبي

الصيغة الإبراهيمية تعتبر هي أفضل الصي التي تقال على الإطلاق في الصلاة على النبي ليه الصلاة والسلام، حيث تستخدم هذه الصيغة في الصلوات وهي كالتالي:  اللهم صل على محمد وعلى آل محمد كما صليت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم إنك حميد مجيد، اللهم بارك على محمد وعلى آل محمد كما باركت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم إنك حميد مجيد.

صيغ الصلاة الإبراهيمية

تتعدد صيغ الصلاة الإبراهيمية من صيغة لأخرى، لكن مفادها واحد وهو الثناء وطلب البركة من الله سبحانه وتعالى، حيث للصيغة الإبراهيمية صيغ مختلفة ومتعددة منها:

  • عن أبي هريرة رضي الله عنه، أنه قال (كانوا يسألون رسول الله كيف نصلي عليك، فقال صلى الله عليه وسلم قولوا اللهم صل على محمد، وبارك على محمد كما صليت وباركت على آل إبراهيم، إنك حميد مجيد).
  • روى البيهقي عن أبي مسعود الأنصاري قال: أتانا رسول الله ونحن في مجلس سعد بن عبادة، فقال له بشير بن سعد: أمرنا الله تعالى أن نصلي عليك يا رسول الله، فكيف نصلي عليك قال: فسكت رسول الله حتى تمنينا أنه لم يسأله، ثم قال رسول الله: (قولوا اللهم صل على محمد وعلى آل محمد كما صليت على آل إبراهيم وبارك على محمد وعلى آل محمد كما باركت على آل إبراهيم في العالمين إنك حميد مجيد والسلام كما علمتم).

فوائد تكرار الصلاة على النبي

لتكرار صيغة الصلاة على النبي عدة فوائد جليلة وأجور عظيمة، فلأهميتها ولأجرها الكثير الوافر حثنا اسلامنا العظيم في الكتاب والسنة على تكرارها والإكثار من قولها، لذا يجب على كل مسلم أن يكون له نصيب في تكرارها، حيث أنه من هذه الفوائد:

إقرأ أيضا:تجربتي مع شريحة منع الحمل
  • تزيل الهموم والحزن.
  • تشعر الانسان بالطمأنينة والسعادة.
  • تكفر خطاياه وذنوبه وخطاياه، وترفع درجاته.
  • سبب كبير لاستجابة الدعاء.
  • تكريم للصلاة وتكريم لها، لأنها من أفضل العبادات.
  • وسيلة للتقرب من النبي صلى الله عليه وسلم.
  • التحصّل على شفاعة النبي صلى الله عليه وسلم.

تجربتي مع الصلاة على النبي 1000 مرة 

كما بينّا فضل الصلاة على النبي وتفضيل تكرارها وأجرها الجزيل الكثير، حيث أنها سبب لتفريج الكربات والمصائب، فإن من واظب ليها ولزم نفسه بها فإن الله لن يخذله وسيحدث له أمرا، ؛يث هناك عدة تجارب من دة أشخاص في تجربتهم معها:

  • التجربة الأولى: كانت إحدى السيدات تعيش في أمريكا هي وزوجها وكانوا مواظبين على الصلاة، وبعد الصلاة المواظبة  على الصلاة على النبي، حيث أنه لا تمضي صلاة إلا ويفعلون ذلك، حيث كانت الزوجة تتمنى وتريد أن تذهب لبيت الله الحرام، حيث بعد فترة وجيزة اذا بوالدها يذهب لها ويعطيها مبلغ مالي كبير، حيث كان صدمة بالنسبة لها ولزوجها، وبالفعل بعد ذلك تمكنت من أداء فريضة الحج، ويرجع ذلك لمداومتهم على الصلاة على النبي.
  • التجربة الثانية: يقول أحد الأشخاص أنه كان في فترة من عمره انه مصاب بمرض السرطان، وقد لزم الصلاة على النبي عليه الصلاة والسلام طيلة وقته، وقد كتب الله عز وجل له الشفاء التام من هذا المرض الخبيث الذي كاد أن يقضي عليها، ويرجح هذا لفضل الصلاة على النبي.
تجربتي مع الصلاة على النبي 1000 مرة وثوابها
تجربتي مع الصلاة على النبي 1000 مرة وثوابها

حيث أنه من أفضل الذكر على الإطلاق هو لزوم الصلاة على النبي محمد صلى الله عليه وسلم، حيث
أنه يتزود الإنسان على الطمأنينة والراحة والسكينة في حياته، فلا يخفى على أحد فضلها وفضل أجرها وكثرة تكرارها، ولولا فضل أجرها لما أخبرنا نبيبنا محمد صلى الله عليه وسلم بكثرة تكرارها.

إقرأ أيضا:زهرة الربيع المسائية تجربتي للولادة
السابق
كيفية صلاة قضاء الحاجة في الاسلام
التالي
اللامي وش يرجعون , اصل عائلة اللامي