منوعات

شاول شاول لماذا تضطهدنى

شاول شاول لماذا تضطهدنى

شاول شاول لماذا تضطهدنى، ظهرت الكثير من الروايات التي قدمتها الكتب والديانات المختلفة من أبرزها قصة شاول شاول لماذا تضطهدني الذي يرغب الكثير من الأفراد الذين يعتنقون الديانة المسيحية التعرف على قصة هذه الجملة ولمن قيلت، من خلال موقع ترند نت سوف نتعرف على قصة هذه العبارة وأهم المعلومات عن بولس الطرسوسي.

تحول بولس إلى المسيحية

هي عبارة عن رواية من أبرز أهم الروايات المسيحية التي حدثت في حياة بولس الطرسوسي مما دفعه إلى التوقف عن الاضطهاد لدى المسيحيين الأوائل ومن ثم أصبح تابعًا لسيدنا يسوع عليه السلام ويُعتقد ذلك في الفترة ما بين 33 إلى 36 مـ وتُعرف هذه الرواية بالعديد من الأسماء من أبرزها “التحول البولسي، والتحول الدمشقي، والتحول على طريق دمشق”.

شاول شاول لماذا تضطهدنى

في رواية مسيحية قالت أن شاول ما زال ينفث تهديدًا لتلاميذ الرب وطلب منه رسائل إلى مجامع دمشق سواءً وجد أناسًا أو رجالًا بينما وهو سائر وقد اقترب إلى دمشق حصل الآتي:

إذ بنور من السماء قد سطع حوله، فسقط إلى الأرض، وسمع صوتا يقول له: “شاول، شاول، لماذا تضطهدني؟“. فقال: “من أنت يا رب؟”، قال: “أنا يسوع الذي أنت تضطهده؛ ولكن قم فادخل المدينة، فيقال لك ما يجب عليك أن تفعل”. وأما رفقاؤه فوقفوا مبهوتين يسمعون الصوت ولا يرون أحدًا. فنهض شاول عن الأرض وهو لا يبصر شيئًا، مع أن عينيه كانتا منفتحتين . فاقتادوه بيده ودخلوا به دمشق.

إقرأ أيضا:ما هو علم الفيزياء وما مجالاته

من هو بولس الطرسوسي

يُعرف عن المسيحيين بالقديس بولس وهو أحد كبار القادة المسيحيين بعد سيدنا عيسى عليه السلام وذكرت بعض الروايات والقصص المسيحية أنه ثاني أهم شخصية في تاريخ المسيحية بعد يسوع ويعتبره البعض أنه أهم من بشر هذه الديانة ونشرها في ربوع أوروبا وآسيا الصغرى، ولد وترعرع في مدينة طرسوس التركية عام 5 مـ وتوفي في روما عاصمة إيطاليا عام 64 مـ عن عمر يناهز “59 عامًا” وتم دفنه في إحدى الكنائس المسيحية ويقوم المسيحيين بالاحتفال بسيدهم بولس في الـ 25 من شهر يناير كل عام وأيضًا بتاريخ الـ 29 من شهر يونيو من كل عام.

إقرأ أيضا:لماذا تظهر الارض باللون الازرق مقارنه مع المريخ

وفي نهاية سطور هذا المقال نكون قد تعرفنا على شاول شاول لماذا تضطهدنى بالإضافة إلى أبرز وأهم المعلومات الشخصية عن بولس الطرسوسي الذي يعتبر أحد الشخصيات المهمة في الديانة المسيحية وهو ثاني أكبر الأئمة المسيحية بعد سيدنا عيسى ابن مريم عليهم السلام.

السابق
لماذا تأخرت دراسة وصدور الأهلية بعد قبول الاعتراض قبول نهائي
التالي
تفسير الاحلام لابن سيرين بالحروف