صحة عامة

182.161.74.75

طفلتي تشتكي من ألم في المهبل

طفلتي تشتكي من ألم في المهبل

طفلتي تشتكي من ألم في المهبل، يعتبر الألم المزمن في المهبل من الآلام التي تصيب فتحة المهبل ولكن لا يوجد سبب معين هذا الألم ويستمر هذا الألم لثلاثة اشهر على الأقل، ومن الممكن ان تؤدي هذه الاصابة الى الحرقان او الحكة المرتبطين بالمهبل الى اشعار المريض بالضيق الشديد الذي لا يجعل الفتاة تتحمل الجلوس، او ممارسة العلاقة الزوجية اذا كانت هذه الفتاة متزوجة، لذا سوف نقوم من خلال موقع ترند نت بالتعرف على أسباب هذا الألم وما هي العلاجات اللازمة.

ما سبب وجود ألم داخل المهبل للأطفال

خلال مرحلة البلوغ تكون بطانة المهبل رقيقة، ويكون الحدل المحيط بالمنطقة رقيق أيضا وذلك بسبب انخفاض مستويات هرون الاستروجين وهذا ما يجعل الجلد أكثر حساسية وعرضة للالتهابات، والتهيج التي تصاحب هذا الأمر ومن الممكن ان تتعرض الفتاة للكثير من المهيجات من أبرزها المواد التي تستخدم في غسل الملابس، أي عندما يتم غسل الملابس ومن ابرز الأسباب التي تؤدي الى وجود الم داخل المهبل للأطفال في عمر صغير:

  • عدم المحافظة على نظافة المنطقة الحساسة التي يجب المحافظة عليها والاهتمام بها.
  • من الممكن ان إصابة الفتيات بعدوى بكتيرية.
  • إصابة الفتيات بعدوى فطرية.
  • وجود الديدان داخل المهبل.
  • تقارب شفرات المهبل.

ما أسباب ألم المهبل

مما لا شك فيه ان النساء والفتيات من الممكن ان يصبن بالتهابات المهبل، على حد سواء ولا يقتصر هذا الامر على الفتيات ومن الأسباب التي تؤدي الى الم في المهبل:

  • الم الفرج.
  • الانتباذ البطاني الرحمي.
  • العدوى والتهابات.
  •   الالتهابات التي تسببها الفطريات.
  • التهاب المهبل البكتيري.
  • ممارسة أنشطة قد تلحق بعض الضرر بالأعصاب.
  • انخفاض نسبة هرمون الإستروجين.
  • التعرض لأمراض أو إصابات معينة

أعراض الألم في المهبل

بالتأكيد انه هناك عدد من الأعراض التي تكون مصاحبة لألم المهبل، لذا يجب على النساء الانتباه الى هذه الاعراض والعلامات التي تظهر عليها عند اصابتها، بالتهابات المهبل ومن الأعراض التي تظهر على المرأة:

  • ألم حاد لا يتوقف في منطقة المهبل.
  • ألم يظهر عند تعر منق المهبل لضغط شديد.
  • افرازات مهبلية غير طبيعية ابدا.
  • حرقان  في المهبل.
  • عور باللسع في المهبل.
  • خشونة كبيرة في المهبل.
  • تشنجات في المهبل.

علاج الم المهبل عن النساء

بعد ان يصل الطبيب الى التشخيص المناسب ومعرفة الأسباب الكامنة، وراء ألم المهبل الحاصل مع النساء والفتيات وبعد ان يصل الطبيب الى التشخيص المناسب من الممكن ان يقوم بوصف العلاج المناسب، والذي يمكن ان تحصل عليه المرأة ومن العلاجات المناسبة لهذا الأمر:

  • استخدام المضادات الحيوية إذا كان سبب الألم هو التهاب أو عدوى بكتيرية.
  • استخدام الأدوية المضادة للفطريات.
  • استخدام المراهم الموضعية المسكنة للألم.
  • تناول جرعات مخففة من مضادات الاكتئاب.
  • تدليك المنطقة المصابة بشكل دوري.
  • ممارسة تمارين لتقوية عضلات الحوض.
  • العلاج السلوكي والنفسي.
  • من الممكن ان تقوم المرأة بإجراء عملية جراحية من اجل استئصال الأنسجة المتضررة.

علاج الم المهبل عن النساء

الوقاية من ألم المهبل

غالبا مع تبدأ اعراض التهاب المهبل خاصة عن الأطفال بالتحسن مع اقتراب سنة البلوغ، ولكن لتجنب الإصابة بهذه الالتهابات من الممكن القيام ببعض التدابير الخاصة من اجل الابتعاد، عن هذه الالتهابات للوقاية من هذه الالتهابات:

  • يجب على العائلات ان تقوم بتعليم الأطفال عن القيام بالتبول مع تباعد الركبتين.
  • لا يتم استخدام فقاعات من الشامبو او الصابون.
  • الحرص على تجفيف منطقة المهبل.
  • تغيير الملابس المبلّلة سواء المبللة بالماء أو العرق.
  • ينبغي عدم ارتداء الملابس الضيقة وأن تكون الملابس قطنية.
  • تجنّب استخدام المنتجات العطرية.

اقرأ أيضا: انواع المهبل وأحجامه .. نصائح مهمة للعناية الصحية به

الجدير بالذكر ان اللام المهبل من الآلام التي تصيب الفتيات خاصة مع سن البلوغ، وذلك لأن المنطقة المهبلية عند الفتيات رقيقة للغاية وذلك بسبب هرمون الأستروجين الذي، يتم افرازه عند النساء خاصة عند الوصول الى سن البلوغ.

السابق
هل التعرض للتحرش في الصغر ابتلاء
التالي
لون المناكير المناسب لفستان ذهبي