إسلاميات

ما هي سكرات الموت وعلاماتها

ما هي سكرات الموت وعلاماتها

ما هي سكرات الموت وعلاماتها، يعتبر الموت هو النهاية التي لا يمكن الفرار منها وهي النهاية المعروفة والأكيدة لجميع الكائنات الحية على وجه الكرة الأرضية، لأن الله تعالى جعل الدنيا دار فناء وهي دار الاختبار وتقديم كل الأعمال سواء كانت سيئة أو حسنة، حيث تعتبر سكرات الموت أحد أبرز أعراض قرب خروج الروح من جسد الانسان، حيث اذا كان الانسان مؤمن بالله تخرج هذه السكرات بكل سهولة، وإذا كان الشخص غير مؤمن بالله تخرج بصعوبة كبيرة.

علامات سكرات الموت

لابد من وجود العلامات التي تسبق سكرات الموت، حيث من الممكن أن تكون هذه العلامات سبب في انقاذ حياة الإنسان، من خلال رؤية الأشخاص الآخرين تلك العلامات والأعراض ويتم إسعافه بشكل مباشر داخل المشفى، حيث سنذكر لكم اهم علامات سكرات الموت:

  • صعوبة في النطق.
  • عدم القدرة على المشي والحركة.
  • صعوبة في الاستيعاب.
  • عدم القدرة على إغلاق الفم.
  • ارتخاء عضلات الجسم كافة.
  • ضعف البصر.

سكرات الموت على المؤمن

تختلف سكرات الموت بين المؤمن والكافر حيث وعد الله تعالى المؤمن بأن تكون سكرات الموت عليه سهله وغير صعبة، ويكون خروج الروح في منتهى السهولة دون الشعور باي الم او وجع حيث تخرج الروح بكل سهولة عند المؤمن وذلك نتيجه على الأعمال الصالحة التي قام بها في حياته الدنيا وهي الشفيع له يوم القيامة، لأن يحاسب الإنسان يوم الحساب على كل صغيرة وكبيرة قام بها، لذلك يجب علينا الجد والاجتهاد من أجل هذا اليوم العظيم.

إقرأ أيضا:اين طبع القران الكريم اول مرة

سكرات الموت على غير المؤمن

تكون سكرات الموت على غير المؤمن بخلاف سكرات الموت على المؤمن الملتزم بالشريعة الإسلامية، حيث تكون سكرات الموت على الكافر صعبة جداً وشديدة، وتكون أصعب لحظة في حياته بسبب الألم الشديد والموقف الصعب عند خروج الروح من الحلقوم، حيث من الأكيد بأن لكل انسان عمر محدد وأجل مسمى، لذلك يجب على الإنسان العمل لمثل تلك اللحظات، ويجب عدم اللهو واللعب في هذه الحياة الدنيا بل يجب استغلال كل لحظة بها في عبادة وطاعة الله تعالى في سبيل الفوز بجنات النعيم والفردوس.

الأعمال التي تخفف من سكرات الموت

لابد من الإنسان القيام بالعديد من الأعمال التي تنفعه في لحظة خروج الروح من الحلقوم، حيث أمرنا الله تعالى والنبي محمد صلى الله عليه وسلم بالقيام بتلك الأعمال، حتى يفوز بالفوز العظيم يوم القيامة ولا يكون مصيره نار جهنم وبئس المصير ومن أهم تلك الأعمال:

  • القيام بجميع الفروض التي فرضها الله تعالى.
  • القيام بجميع السنن التي كان يقوم بها النبي سواء كانت قول أو فعل أو تقرير وصفة.
  • قراءة القران بشكل يومي.
  • مساعدة الفقراء والمحتاجين.
  • جبر الخواطر.
  • الابتعاد عن كل ما يغضب الله تعالى.
ما هي سكرات الموت وعلاماتها
ما هي سكرات الموت وعلاماتها

أعطى الله تعالى الإنسان فرصة كبيرة جداً في اختيار مصيره يوم القيامة، حيث إذا قام بالأعمال الصالحة كان مثواه الجنة وإذا قام بالأعمال التي تغضب الله تعالى يكون مثواه النار، وتعتبر الفرصة التي اعطاها الله للانسان هي الفترة التي يعيشها في الحياة الدنيا.

إقرأ أيضا:ما هو القرين وهل يؤذي الانسان
السابق
كم تبلغ قوة ابصار الصقر مقارنة بالانسان
التالي
كيف أعرف إني أدركت ليلة القدر وما علاماتها