صحة عامة

3.236.146.28

ما هي متلازمة التراجع الذيلي ويكيبيديا

ما هي متلازمة التراجع الذيلي ويكيبيديا

ما هي متلازمة التراجع الذيلي ويكيبيديا، متلازمة التراجع الذيلي واحدة من الاضطرابات الخلقية النادرة التي تصيب جسم الانسان وتعتبر هذه من المشكلات في نمو الجزء السفلي من جسم الانسان ويمثل الكثير من أجزاء الجسم السفلي من ابرزها الجهاز البولي والتناسلي بالإضافة الى الجهاز الهضمي الخاص بجسم الانسان وتحدث متلازمة التراجع الذيلي بنسب ضئيلة للغاية لذلك يجب على الشخص الذي يعاني من هذا الاضطراب الخطير مراجعة الطبيب المختص، لذا سوف نقوم من خلال موقع ترند نت بالتعرف على ما هي متلازمة التراجع الذيلي.

ما هي متلازمة التراجع الذيلي

متلازمة التراجع الذيلي هي عبارو عن اضطراب خلقي نادر الحدوث، يسبب الكثير من المشاكل في الجزء السفلي من جسم الانسام ويشمل اسفل الظهر والأطراف بالإضافة الى الأجهزة التناسلية، والجهاز الهضمي، وتحدث هذه المتلازمة بنسبة 1-2.5% لكل 100 الف مولود وتعتبر هذه المتلازمة من المتلازمات، التي تصيب مواليد الأمهات المصابات بمرض السكري حيث قال الأطباء ان هذه المتلازمة تصيب طفل من كل 350 طفل مولود، مصابة والدته بمرض السكري القاتل الذي يعمل على تغيير الكثير من الجينات التي يمتلكها الأطفال.

ما أسباب متلازمة التراجع الذيلي

قال الأطباء والمختصون ان متلازمة التراجع الذيلي لا يوجد لها سبب واضح، ولكن يعتقد الكثير من الباحثون ان العوامل الوراثية والبيئية تعب دورا مهما في هذا الامر وذلك يعلم على منع تدفق الدم، الى المنطقة الذيلية للجنين ومن العوامل التي تعل على زيادة الاحتمالية بمتلازمة التراجع الذيلي:

  • إصابة الام بمرض السكري: وقال الخبراء ان هذه الامر يحدث بنسبة 16% من الأطفال.
  • لعوامل البيئية التي تؤثر بشكل كبير للغاية ومن ابرزها شرب الكحول والتعرض للكثير من الأمور المضرة مصل حمض الريتينويك واختلال الاحماض الامينية.

ما هي أعراض متلازمة التراجع الذيلي

مما لا شك فيه انه ناك عدد كبير جدا من الاعراض التي تصيب الشخص، الذي يعاني من متلازمة التراجع الذيلي الخطير الذي يصيب المواليد، ومن الأعراض التي تظهر على المولود المصاب بمتلازمة التراجع الذيلي:

  • تشوهات في العمود الفقري وتشمل:
    • عظام العمود الفقري السفلي مشوهة.
    • تكون الفقرات حول الحبل الشوكي غير مغلقة بشكل كامل.
    • يوجد كيس مليء بالسوائل أسفل الظهر
    •  يُصاب الطفل بالجنف
    • عظام الورك صغيرة والأرداف مسطحة.
    • عظام الساقين غير طبيعية.
  • تشوهات الجهاز البولي:
      • من الممكن ان يواجه الطفل مشاكل في الكلى.
      • يواجه المصاب مشاكل في المثانة.
  • تشوهات الجهاز الهضمي:
    • انسداد فتحة الشرج عند الشخص المصاب بهذا الاضطراب.
    • فقدان السيطرة على  الأمعاء والامساك من ابرز المشاكل.

تشخيص متلازمة التراجع الذيلي

يعد التشخيص المبكر للطفل من الأمور المهمة التي يتم من خلالها، تشخيص متلازمة التراجع الذيلي التي يعتبر من اهم المشاكل التي من الممكن ان تصيب الأطفال المواليد، و لتشخيص متلازمة التراجع الذيلي قبل الولاة:

  • استخدام الموجات فوق الصوتية للجنين.
  • من الممكن ان يحتاج الطبيب الى بعض الاختبارات الأخرى من اجل تشخيص هذه المتلازمة ومنها:
    • تخطيط القلب باستخدام الموجات الصوتية.
    • التصوير الرنين المغناطيسي.
    • موجات الراديو لإنتاج صور مقطعية.

تشخيص متلازمة التراجع الذيلي

علاج متلازمة التراجع الذيلي

لا يوجد علاج لهذه الاضطرابات إذ يقوم الأطباء والمختصون، من اجل علاجه الأعراض التي تنشأ عن هذه  الاضطرابات فقط وذلك من جل تحسين نوعية الحياة وتختلف منهجية العلاج من طفل الى طفل آخر، وذلك بالاعتماد على الأعراض وشدتها على الطفل المصاب بها اذ من الممكن ان يحتاج الطفل الى عمليات جراحية، من اجل السيطرة على هذه الاضطرابات الخطيرة علاج التشوهات التي  تصيب الأجهزة، مثل الجهاز التناسلي والمسالك البولية العمود الفقري.

اقرا أيضا: ما الفرق بين الالتهابات البولية والالتهابات النسائية.

السابق
ما هي ديانة مورغان فريمان
التالي
من هو الاب البيولوجي