غير مصنف

من هو قائد البوذيين التبتيين

من هو القائد البوذيين التبتيين، تحضى الشخصيات الدينية والروحية في العالم بالكثير من الاحترام، وهي مجال خصب دائما للمسابقات وتكثر حولها الاسئلة والاستفسارات والقائد الدلاي لاما هو القائد الديني والروحي الاعلى للبوذيين التبتيين حيث انتهت زعامته لتلك الشريحة من التبتيين في عام 1959م ولم يكن الدلاي لاقا قائدا وزعيما ديني فحسب ، وانما كان قائدا ملهما وقيمة روحية كبرى في العالم وقد كلن الدلاي لاما احد الرهبان البوذيين انتمى الى جماعة القبعات الصفر او غيلوغبا وفق اللغة المغولية التي يتحدث بها أهل التبت.

وتسمى البوذية التبتية بهذا الاسم

لاعتبارها فرع من البوذية يعتنقها الناس في التبت وهو هنالك الدين السائد ويعتنق بعض في المناطق المحيطة بجبال الهمالايا(منها بوتان ولداخ وسيكيم) وفي كثير من المناطق اسيا الوسطى وفي الاقاليم الجنوبية السيبيرية مثل توفا وفي منغوليا. وتطورت البوذية التبتية نوعا من بوذية الماهانا وجاءت من آخر المراحل في البوذية الهندية (التي توجد ايضا في كثير من عناصر الفاجرايانا)

البوذية التبتية في التاريخ

ترجع بداية هذه الديانة :” البوذية ” إلى بدايات القرن السادس عشر ما قبل الميلاد وإلى يومنا هذا موجودة في الهند وفي العديد من الدول في العالم، وكانت بداية هذه الديانة مع ميلاد :” بوذا ” وكانت في شبه القارة الهندية، ويُطلق عليها الآن اسم …، الأمر الذي جعلها واحدة من الديانات القديمة والتي توارثت بشكل كبيرة وملموس في تلك المناطق.

يمتد تاريخ البوذية منذ القرن السادس عشر قبل الميلاد وحتى الوقت الحالي ، حيث بدأت هذه الديانة مع ميلاد بوذا سيدهارنا غوتاما في شبه قارة الهند وتعرف الآن باسم لومبيني نيبال وهذا يجعلها من واحدة من اقدم الديانات التي تمارس في يومنا هذا وقد نشأت هذه الديانة وانتشرت في المنطقة الواقعة شمال شرق شبه القارة الهندية من خلال اسيا الوسطى وشرق جنوب شرق اسيا واثرت الديانة من وقت لآخر في معظم القارة الىسيوية ويتميز تاريخ البوذية بتطور العديد من الحركات والانشقاقات والمدارس المتعددة .

مقام  البوذية التبتية

تقوم البوذية التبتية على مراجع دستورية قائمة على المعبد الذي تلتف حوله المعتقين للديانة الروحانية البوذية بهدف الماهايانا من النمو الروحاني وهو بلوغ استنارة مقام البوذا من أجل مساعدة كل الائنات الواعية على بلوغ هذه المرتبة ويسمى هذا الدافع البوذيسيتا (عقل اليقظة) وهي نية إيثارية ليصبح المرء مستنير لأجل جميع الكائنات المبجلة حملت الإرادة ونذرت حياتها للبوذيسستا .

ومن المعرف ان الديانات التي قامت على ايدس اشخاص تم ذكرهم بالتاريخ بانهم من اكثر الناس تعبدأ هي الديانة التوراثية التي نزلت على موسى عليه السلام والذي كان يتعبد بجانب الطور الأعظم حتى وصل التعبد عند موسى الى انه كلم الله تعالى ثم جاءت الديانة الاساية بعد ان نزل القران على خير البشرية محمد عليه السلام وهو أيضًا كان متعبدا في غار حراء ومن المعروف ان بوذا كما ذكر في التاريخ كان قد فر بعيدا عن أهله وقومه ثم عاد لهم بعد سنسن طويلة يحمل لهم الخكمة والمنطق والعديد من المعتقدات التي تمارس الى يومنا هذا .

 

السابق
ما اكبر مدينة في اسيا
التالي
مَا هِيَ أَهْدَاف الشَّائِعَات

اترك تعليقاً